حملة #اعرف_حقك في #الأردن من أجل مشاركة المعلمين المكفوفين في أعمال امتحانات الثانوية العامة

بناءاً على ما ورد في المادة ٢٥ من قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة لسنة ٢٠١٧: أنه لا يجوز استبعاد الشخص من العمل أو التدريب على أساس الإعاقة أو بسببها، ولا تعتبر الإعاقة بذاتها مانعاً من الإستمرار فيهما. وأنه على جهات العمل الحكومية وغير الحكومية توفير الترتيبات التيسيرية المعقولة التي تتيح للاشخاص ذوي الإعاقة القيام بمهام الوظيفة أو العمل والاستمرار والترفيع فيهما.. جاء هدف حملة حقنا نشارك للمطالبة بحق المعلمين المكفوفين للمشاركة والاستفادة من أعمال مراقبة الثانوية العامة دون استبعادهم وتمييزهم عن زملائهم المعلمين بسبب الإعاقة. علما بأن أعمال الثانوية لا تقتصر على المراقبة داخل القاعات فقط بل تتنوع وتتوزع ما بين ضباط ارتباط وعد وتختيم الدفاتر وغرف العمليات وقاعات التصحيح وغيرها من الأعمال التي بقدرة المعلم الكفيف القيام بها.. لذلك إذا كنت_كنتي معلماً_معلمة كفيف_كفيفة ترغب في دعم هدف الحملة يرجى منك تعبئة النموذج والذي سيتم فيه جمع التواقيع للمطالبة بحقك للمشاركة في أعمال الثانوية العامة.
‎وتأتي هذه الحملة ضمن مشروع “أكاديمية العمل اللائق” الذي ينفذه مركز الشرق والغرب للتنمية المستدامة بالشراكة مع منظمة الشريك السويدي للتنمية IM

‎ويهدف مشروع “أكاديمية العمل اللائق” إلى تعريف فئة الشابات وفئة الشباب والشابات من فئة الأشخاص ذوي الإعاقة بحقوقهم في العمل اللائق كما هو مذكور في التشريعات الأردنية والاتفاقيات الدولية، لتمكينهم من خلق فضاءات للحوار بينهم وبين المتخصصين وبين صانعي القرار لتحديد حقوقهم، واستخدام مهارات كسب التأييد والمدافعة مع صانعي القرار لضمان حقوق العمال بشكل أفضل.
#حقنا_نشارك
#اكاديمية_العمل_اللائق
ادخل على الاستبيان من هنا

اترك تعليقاً