#نيو_تكنولوجي حلقة 03 يوليو مع @majedalaseari

بسم الله الرحمن الرحيم.
أهلا بكم.
في هذا الأسبوع تحدثنا في فقرة التقنية من برنامج أكون أو لا أكون عن الأمور التالية.
1. برنامج المصحف الرقمي للأستاذ سليمان القسيمي من سلطنة عمان.
والبرنامج به ميزة تصفح الصفحة الحالية المفتوحة من القرآن، ونسخها، والاستماع إليها من خلال القارئين محمد المنشاوي وماهر المعيقلي.
ويعاب على البرنامج في نسخته الأولى عدم السماح بتغيير القارئ، وذلك لأن ملف الاعدادات للقراءة فقط ولا يمكن الكتابة عليه.
لذا ستجدون مع البرنامج ملف إعدادات تم تعديله من إخوانكم في شبكة الكفيف العربي لحل هذه المشكلة البسيطة ما عليكم إلا تبديله من خلال المسار التالي وسيعمل البرنامج بكل كفاءة.
C:\Program Files (x86)\المصحف الرقمي
ولتحميل البرنامج:
من حسابنا الرسمي في ارشيف عبر تقنية التورانت أيضا.
2. كما تحدثنا عن المشروع الرائد اختصارات الايفون، وهي صفحة على تويتر تقدم جديد خدمة الاختصارات التي يمكن الاستفادة منها عن طريق التطبيق الرسمي في ايوس12 تطبيق الاختصارات.
تعرف أكثر عليهم من هنا.
3. أما الموضوع الأخير فكان عن قفاز إلكتروني لتحويل لغة الإشارة إلى كلام.
وتقول التفاصيل حسب الشرق الأوسط:
الاثنين – 22 شوال 1438 هـ – 17 يوليو 2017 مـ رقم العدد [ 14111]
“د ب أ – سان فرانسيسكو
ابتكر فريق من الباحثين في جامعة كاليفورنيا الأمريكية قفازات الكترونية يمكنها تحويل حركات لغة الإشارة الأمريكية التي يستخدمها الصم والبكم في التعبير عن أنفسهم إلى نصوص مكتوبة تظهر على شاشات الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر.
ويتألف الابتكار الجديد من قفازات رياضية قياسية مثبت فيها وحدات استشعار مرنة في مكان مفصلات أصابع اليد.
وعندما يحرك المستخدم أصابعه، تتمدد وحدات الاستشعار وتصدر عنها إشارة كهربائية تلتقطها وتفسرها إلى لغة مكتوبة بواسطة تطبيق إلكتروني خاص.
كما يحتوي ظهر القفاز على وحدات استشعار حركية لتحديد ما إذا كانت اليد ثابتة أو متحركة، وهي خاصية ضرورية للتفريق بين الحروف المتشابهة أثناء استخدام لغة الإشارة.
وترسل جميع هذه الإشارات الحركية عبر تقنية البلوتوث إلى التطبيق الالكتروني المثبت على الهاتف المحمول، حيث يترجم هذا التطبيق الإشارات إلى نص مكتوب.
وذكرت رئيسة قسم الأبحاث التكنولوجية في المؤسسة الخيرية «العمل من أجل فاقدي السمع» جيزل فيشنورام، أن «لغة الإشارة تعتبر اللغة الأولى بالنسبة للآلاف في المملكة المتحدة، ولذلك فإن هذه التقنية الجديدة سوف تغير حياتهم بشكل كامل».”
وختم الأستاذ ماجد العسيري والإعلامية لولوة العبد الله الفقرة بدعوة صيفية لزيارة عروس المصاف طائف الورد.
ولتحميل الحلقة أو سماعها.
تقبلوا أطيب التحيات إلى الأسبوع القادم.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

اترك تعليقاً