#نيو_تكنولوجي حلقة 27 فبراير مع @majedalaseari

ماجد العسيري.
الطائف.

بسم الله الرحمن الرحيم.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
في حلقة هذا اليوم السابع والعشرين من فبراير تحدثت في فقرة التكنولوجيا المسجلة عن بعض الأخبار التقنية، وأكملت الحديث في الكتاب الصوتي.
حيث تحدثنا عن حصول الابن “عبد الكريم الزائدي” على جائزة الشيخ محمد بن صالح في التربية الخاصة عن فئات التقنية والتي حصل عليها في الإنتاج المرئي.
وكذا الحديث عن فعاليات أسبوع التوعية المروري (حياتك تهمنا) والذي تناول بعض التقنيات الخاصة بالسلامة المرورية، والتوعية بمشكلات الإعاقة المتنوعة.
وبعدها تكلمنا عن تطبيق: “بائعة الكلمات” تطبيق لذوي صعوبات التعلم في الإملاء والكتابة.
والذي يمكن تحميله من هنا
ios بائعة الكلمات
android بائعة الكلمات
ثم انتقلنا إلى موضوع الحلقة.
وهو الكتاب الصوتي العربي وكيف بدأ على يد الشيخ عبد الله الغانم في إنشائه المكتبة المركزية للكتب الناطقة بالرياض، وكيف أنتجت المكتبة آلاف الكتب، وكيف انتهت المكتبة المركزية الناطقة هذه الأيام.
وعرجنا على جهود المجمع الثقافي في أبو ظبي من أجل إنتاج الكتاب الصوتي.
ومرورا ببعض الجهود الفردية والخفيفة تجاه الكتاب العربي الناطق.
ومن بعدها تكلمنا عن المؤسسات الحديثة هذا اليوم والتي تقدم الكتاب العربي الناطق.
وإن أبرزها المؤسسة السويدية “كتاب صوتي” ومتاجر الكتب العربية في قوقل وابل بالإضافة إلى مواقع بيع الكتب مثل: “اقرأ لي” و”اسمع كتاب” و”مكتبة المنارة” وغيرهم.
وفيما يلي بعض المواقع والتطبيقات الخاصة بالكتاب العربي الصوتي.
مكتبة الكتب المسموعة شبكة الكفيف العربي
كتاب الأغاني
القصة المسموعة
كتاب الطفل
شروحات الكتب
طريق الإسلام
موقع مداد
موقع كتاب
مسموع
شبكة الألوكة المكتبة الناطقة
تطبيقات الإندرويد.
كتاب صوتي
اسمع كتابك
اقرأ لي
د. ابراهيم الفقي
موقع ضاد
مشروع اقرأ
اقرأ لي
اسمع كتاب
الراوي
قيروان
المزيد
كتب ios
اقرأ لي
كتاب صوتي
قيروان
ضاد
ابجد
اسمع كتاب
كتب عربية مسموعة
مكتبة المنارة
الراوي
هذا ما أظهرته محركات البحث في الوقت الحالي.
وتختلف مخرجات الكتاب الصوتي العربي بين كتاب مقروء بالكامل تحميله والاحتفاظ به مجانا، وبين آخر مقروء بالكامل وتحميله مدفوع أو تحميله بشروط معينة.
فيما تقدم بعض المكتبات أجزاء من الكتب وتبيعها أو تسمح بها مجانا أو وفق شروط معينة.
في حين يمكن تقديم الكتاب العربي وفقا لتصنيف الكتاب المقروء بشريا والكتاب المقروء آليا، وهو ما لم ينجح قبولا عند العرب حاليا لضعف مخرجاته لغويا، ولا نعرف غير شبكة الكفيف العربي من قدم كتابا ناطقا بهذه الطريقة ولم تستمر في المشروع لمعارضته من قبل المكفوفين.
أما المنهج المدرسي، فقدمته فقط المكتبة الناطقة في الرياض بصوت بشري ومجاني، وبعض الجهات العربية الفردية الأخرى في مصر وفلسطين وتونس.
وقدمته شبكة الكفيف العربي وبعض الجهات الفلسطينية بقراءة آلية مجانا ولم ينجح هو الآخر.
أما في العالم الأوروبي والأمريكي فيزدهر لديهم الكتاب الصوتي الآلي والبشري على حد سواء.
وأخيرا هذه هي الفقرة.
إذاعة: أكون أو لا أكون 27 فبراير
أطيب التحيات.

اترك تعليقاً